باج نيوز
موقع إخباري - أخبار اراء تحليلات تحقيقات بكل شفافية
Baraka Ins 1135*120

يس علي يس يكتب: القحاتة.. تعال شوف الصدق يا هوان..!!

1٬258

• لو امتلك القحاتة شيئاً من ضمير – إن كانوا يعرفون شيئاً عن الضمير – الصحفي الأمريكي ديكلان والش، والذي كتب تقريراً كاملاً متكاملاَ عن علاقة الإمارات العربية المتحدة، ودعمها للمليشيا في حرب الجيش، وساند تقرير والش المنشور والرائج، تقرير الأمم المتحدة واتهامها صراحة للدويلة بتغذية حرب السودان وتشريد أهله، ومساندة المليشيا في نهب واغتصاب وهدم البنى التحتية لهذا البلد، ما يعني أن الأمر لم يعد “غوغائية” ياسر العطا كما كتبها الشريد خالد سلك، معلقاً على اتهام القائد ياسر العطا لدول الإقليم والإمارات تحديداً بتغذية الحرب في السودان..!!
• ترى هل يملك الناشط السياسي خالد سلك الجرأة الآن ليقف مع شعب السودان من منطلق وجود أهله في هذا البلد، أم “يدفن دقن” ثم “يعمل رايح” بعد أن عرت الأمم المتحدة والصحفي الأمريكي والش الإمارات وكشفوا جميعاً حجم الدعم الذي تلقته المليشيا المتمردة من هؤلاء الأقوام في حرب قضت على الأخضر واليابس، ونتساءل وبراءة حمدوك في عيوننا: لماذا صمت سلك وبقية شلته الهائمة على حساب الإمارات في عواصم الدول المتآمرة على السودان، وهم يقرأون بوضوح من يدمر وطنهم من الخارج، ومن يدعم مليشيا ضد جيشهم، ومن يحرق شعبهم دون أن يرمش لهم جفن..!!
• بالله عليكم.. من أين أتى هؤلاء الشرذمة؟؟، بل من أين ثدي رضعوا سودانيتهم تلك التي تجعلهم كالدمى يتحركون في مسرح العرائس، يتشاكسون في المنح والنثريات، ولا هم لهم إلا النصر الشخصي، والبحث عن العودة لسلطة لن يعودوا إليها مجدداً ولو “انطبقت السماء على الأرض”، لأن الشعب هذا قد عرف نواياهم، وعرف وضاعة طموحاتهم، وجرب قدراتهم البائسة، فاكتشف أن إدارة “كشك سجاير” في “حلة نائية” أكبر من إمكانياتهم بكثير..!!
• إننا نتمنى من البرهان أن يسمح لهم بلقائه في أم درمان، على أن يكون مرورهم وسط المواطنين إلى مقر اللقاء، ليعرفوا حينها قيمتهم الحقيقية، وليعرفوا أين مكانتهم في قلوب الشعب، وحينها لن يظهر أحدهم بقميص ممزق كأنه ثوري من وسط الحشود، فلن تجدوا حتى بقاياهم، فقد كره الشعب انبعاثهم، وكره كذلك كلامهم الإنشائي العقيم، وتكشفت مواقفهم الداعمة لما تدعمه الإمارات ودول الإيقاد البائسة..!!
• كنت أتمنى من البرهان أيضاً ألا يجمد عضوية السودان فقط في الإيقاد، كنت أتمناه أن ينسحب كلياً من منظومة الجراد هذه “ونشوف شغلة غيرا”، فهي قد ظلت عبئاً علينا، ولم تضف إلينا شيئاً، فلا هي قوة يعمل لها حساب، ولا هي اقتصاد يمكن أن يدعم عجلة التنمية، فلماذا نتمسك بهذه الصخرة فوق رؤوسنا بلا جدوى من اتباعها أو متابعتنا…!!
• وأتمنى أن يحذو اتحاد الكرة حذو الدولة ويغادر “سيكافا” البطولة التي “مافي زول شغال بيها” إلا المريخ، فهي لا تقل بؤساً عن منظمة مكافحة الجراد هذه..!!
• ونقول للقحاتة الآن إن سيدتكم الموقرة “الأمم المتحدة” قد اعترفت في تقرير صريح بتورط الإمارات في دعم مليشيا الدعم السريع ومجرميها، وأن هذه المليشيا عاثت في أرض السودان فساداً وحرقاً وسرقة ونهباً “إلا حلة ناس سلك”، فهل يجرؤ سلك على أن يصف تقارير الأمم المتحدة، وتحقيق الصحفي الأمريكي “والش” بالغوغائية كما فعل مع الفريق أول ياسر عطا حين اتهم دول المنطقة والإمارات صراحة من قبل..؟؟
• هل بإمكان سلك أن يخرج الآن وينحاز إلى السودان الذي يسعى “بي يدينو وكرعينو” للعودة لحكم شعبه، ويترك تصريحاته “المائعة”، ويخلع قناع “دينزل واشنطن” التمثيلي الرائع، ويتعامل بوجهه الحقيقي في مواجهة الحقائق، ويعلن موقفاً واضحاً من الإمارات ودعمها؟؟، لا أظن أنه يملك قراره، ولا رأيه، بل ولا يملك حتى الشجاعة ليقول “بغم”، فالمثل الدارفوري يقول “دابي في خشمو جرادة ولا بعضي”.. ولعل في فم سلك “طوفان جراد” من شتى أنحاء الأرض، ولن يعض أحداً..!!
• غفر الله لثورة ديسمبر، وسامح الله الاعتصام، الذي حمل فأنجب هذه العصبة الفاشلة، وقذف بها في وجه السياسة السودانية، ليعيش السودان أسوأ حقبة في تأريخه، ومع ذلك لا يخجل بعض المغفلين من تتبع أثر قحت ودعمها، وكلهم في منافيهم و”ما عارفين الحاصل شنو”..!!
• لم نذكر ياسر عرمان وتصريحه عن اتهام العطا للإمارات لأننا نعتبره “غير مؤاخذ” وهو في ذمتنا..!!
• قحت نكبة الشعب السوداني إلى يوم الدين..!!
• بلاء وانجلى..!!

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

error: