1135*120   Last

خطوة تركي آل شيخ بشراء أندية سودانية..هل دخلت حيز التنفيذ؟

754

الخرطوم: باج نيوز

في خطوة عدّها البعض أنها مفاجئة، أثار الخبر الذي انفرد به “باج نيوز” ردود أفعال كبيرة داخل السودان بعدما برز اتجاه ببيع عدد من الأندية للمستشار تركي آل الشيخ والتي شرعت الجهات المسئولة بالخرطوم في إجراء الترتيبات اللازمة لها بعد أن أعطى المسؤول السعودي الضوء الأخضر في وقت مضى.

 

الرغبة الجدية كانت حاضرة في خطوة المستشار السعودي الذي وضع خطة مبنية على ثلاثة محاور للعمل بالسودان شملت الاستثمار الرياضي في لعبة ” كرة القدم” عبر شراء أحد الأندية الرياضية، بجانب المساهمة في تطوير البنية التحتية عبر إنشاء ملعب عالمي،بالإضافة لتقديم دعم كبير للجهات المعنية بإدارة الرياضة بالبلاد.

تكتّم وزارة الشباب والرياضة بقيادة أبو البشر عبد الرحمن كان السمة الأبرز عقب الإعلان عن خطوة السعودي، لكّن مصادر ” باج نيوز” المقربة من الوزارة كشفت عن أن الاتفاق على ملامح الزيارة المرتقبة اكتمل، وعلى تفاصيل المحاور التي تم ينتظر أن يتم الشروع الفوري في تنفيذها بأرض الواقع.

ويمثل رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، أحد الذين ” انعش” سوق شراء الأندية في المحيط العربي لما يمتلكه من قدرات مالية كبيرة بجانب طموحه اللا محدود في العمل الرياضي وتحديداً كرة القدم.

وفجر رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، يونيو الماضي مفاجأة من العيار الثقيل، بعد أن أكمل عملية شراء نادي ” الأسيوطي” المعروف سابقاً، ولم يتوقف المستشار تركي آل الشيخ عند هذا الحد بل اتخذ قراراً بتغيير اسم النادي ليطلق عليه ” بيراميدز”، وأعلن عن استقطاب ووضع ميزانية مالية ضخمة له حتى ينجح في منافسة أندية الدوري الممتاز المصري ويحقق البطولات خلال الأعوام القادمة.

وهزت الخطوة التي أقدم عليها المستشار السعودي تركي ال الشيخ، الكرة المصرية من واقع أن الرجل يُعد من الداعمين الأساسيين لكبار الأندية هناك وأبرزها الأهلي المصري الذي تولى الرجل الرئاسة الشرفية به خلال وقت سابق، كما تربطه علاقات وطيدة جداً برئيس نادي الزمالك المصري المستشار مرتضى منصور والذي أكّد دعم تركي آل الشيخ لناديه طيلة الفترات الماضية.

تجربة منتظرة

يُعد ظهور المستشار السعودي، تركي آل الشيخ في المشهد الرياضي بالسودان، بمثابة ضربة البداية لإحداث التغيير الفعلي في القوانين الرياضية بالبلاد، وتقنين اللوائح حتى تستطيع الخرطوم المضي على واقع التجربتين ” المصرية والسعودية” فيما يتعلق بتسويق الانشطة الرياضية، ودعم الاحترافية في كل الألعاب.

وما يؤكد الحديث السابق هو التصريحات التي أدلى بها الوزير الاتحادي أبو البشر عبد الرحمن والتي أكّد من خلالها تلقي عروض جادة من مستثمرين – لم يسمهم – للاستثمار الرياضي عموماً وفي عالم كرة القدم على وجه الخصوص.

وأشار الوزير الاتحادي إلى أن الزيارة الأخيرة التي قام بها إلى دولة مصر، ولقائه بنظيره أشرف صبحي على هامش اجتماعات اللجان الوزارية ناقشت سبل الاستفادة من التجربة المصرية المتعلّقة بمفهوم التسويق الرياضي.

وأعلن ابو البشر عبد الرحمن عن رغبتهم الحقيقة في تطوير الرياضة السودانية عموماً، ولعبة كرة القدم عبر الاستفادة من التجارب السعودية والمصرية والإماراتية وكذلك القطرية فيما يتعلق بالتسويق والاستثمار بالأندية.

تسويق رياضي مبدئي

مفهوم التسويق الرياضي والذي يطبّق في عدد من البلدان يبدو أن وزارة الشباب والرياضة الاتحادية بالسودان تعتزم البدء فيه، حيث أشارت مصادر مطلعة لـ”باج نيوز” أن الوزارة شرعت فعلياً في وضع ملامح سياسات حديثة تتعلق بالعمل على نقل وتطبيق تجربة مفهوم التسويق الرياضي التي طبقت في بعض البلدان وأبرزها السعودية ومصر والإمارات على أرض الواقع.

ووفق مصدر مقرّب من الوزارة فإن أبو البشر عبد الرحمن طالب بضرورة تطبيق سياسات التسويق على أندية حديثه والتي ترى الوزارة أنه لن يجابه بصعوبات، على أن يتم وضع خطط وبرامج وأهداف واضحة يتم الإطلاع على النتائج بعد ذلك، ثم يتم تعميم التجربة على كل الأندية حال حققت النجاح المستهدف.

رؤية من زاوية مختلفة

الأنباء المتواترة والمتعلّقة بزيارة المستشار السعودي تركي آل الشيخ للخرطوم لشراء أندية سودانية، أبدى تجاهها المريخ ترحيباً كبيراً، حيث يرى النادي أن أية اتفاقيات توّقع بين الجهات المسؤولية في البلدين من شأنها أن تعود بالفائدة على الرياضة السودانية بصورة عامة.

رئيس المريخ محمد الشيخ مدني نفى علمه بأية اتصالات تخص بيع نادٍ سوداني، وأشار إلى أن قانون الرياضة في السودان لا يسمح بهذه الخطوة.

ويرى الشيخ أن الاستثمار في اللاعبين هي الخطوة الأنسب بحكم أنها السلعة الحقيقية في كل الألعاب بما فيها كرة القدم على حد وصفه، ومن شأنها أن تطوّر المستويات الفنية.

المريخ

طمأنة ومطالبات

طمأنت وزارة الشباب والرياضة الاتحادية، جماهير الهلال والمريخ الموردة وأكدت عدم وجود أية اتجاه لبيع الأندية المذكورة سلفاً.

ووصف وزير الرياضة الاتحادي الأندية الثلاثة بأنها ” الإرث القومي” بيد أنه استدرك قائلاً بأن قوانين ” الفيفا” باتت تشجع التسويق والاستثمار في مجال لعبة كرة القدم.

ودعا الوزير الاتحادي قيادات ناديي المريخ والهلال إلى التطوير عبر تشجيع تجارب الرعاية، والتسويق الرياضي حتى تنهض الأخيرة وتعتمد على نفسها وتصبح مؤسسات قادرة على تسيير اعبائها دون حاجة.

الأهلي الخرطوم

ترحيب أهلاوي

رحّب نادي الأهلي الخرطوم بالزيارة المتوقعّة للمستشار تركي آل الشيخ إلى الخرطوم في الأيام المقبلة، ودعا مسؤولين بالنادي أجهزة الدولة فتح قنوات التعاون مع رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم.

وبحسب مصادر لـ”باج نيوز” فإن نادي الأهلي الخرطوم ينتظر أن يحظى برعاية من المستشار السعودي تركي آل الشيخ وذلك من منطلق نجاح التجربة الحالية في ملف التسويق والاستثمار وهو ما قد يكون داعماً للجهات المسئولة للتفاوض مع مجلس إدارتها حول الكيفية التي يتم بها الاستفادة من دعم المستشار السعودي في إمكانية تطوير ورعاية النادي.

التعليقات مغلقة.