حمدوك: رحلة أمريكا ناجِحة وعُدنا بين يدينا ما يُمكن أن يسعد شعبنا

1٬503

الخرطوم: باج نيوز

أعلن رئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك أن الخرطوم تستضيف لأول مرة اجتماع أصدقاء السودان في الفترة المقبلة، وقال إن  الاجتماع يعد شراكة تساعد في وضع أسس جديدة قائمة على التفاهم حول القضايا والعمل سوياً مع المجتمع الدولي .

وقال حمدوك في مؤتمر صحفي بمطار الخرطوم اليوم “الأحد” عقب عودته من واشنطن، “وصلنا إلى البلاد بعد رحلة إلى الولايات المتحدة الأمريكية وبين يدينا ما يمكن أن يسعد شعبنا، فكثير من الملفات حُسمت والعديد من الملفات الأخرى في طريقها للحسم”.
وأكد أن الزيارة حققت هدفها بامتياز وسيعود السودان مشاركاً فاعلاً وإيجابياً في هذا العالم لا متلقياً سلبياً، وأضاف “موعدنا في الأيام القادمة مع مؤتمر أصدقاء السودان الذي نتوقع أن يخلق زخماً غير مسبوق فصباح سودان التغيير لاح وحتماً سنهزم العتمة بقوة شعبنا وتكاتفنا، مرة وإلى الأبد”.

وقال حمدوك إن أهداف زيارته لأمريكا تضمنت تحسين العلاقات بين البلدين ورفع العقوبات وإعفاء الديون. وأضاف أن موضوع إعفاء الديون مرتبط برفع العقوبات حتى يتسنى للسودان الدخول في شراكات جديدة مع المجتمع الدولي والعبور بالبلاد إلى بر الأمان.

وأشار رئيس الوزراء إلى سعي السودان للتوصل إلى اتفاق مقبول مع الإدارة الأمريكية بشأن التعويضات لتحصين الدولة السودانية من أية دعاوى أو قضايا أخرى توطئة لرفع العقوبات.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.