السودان..بعد خطوة مركزي الحرية والتغيير ..اجتماع حاسم لمجلس السلام

585

الخرطوم: باج نيوز

القرار سيسلّم للبرهان وحمدوك اليوم”الأثنين”.

أمنّ المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير على تمثيل الجبهة الثورية في المجلس التشريعي بعددٍ يصل إلى”70 -75″ مقعدًا.

جاء ذلك في اجتماعٍ التأم”الأحد” حصل”باج نيوز” على تفاصيله.

وقالت مصادر موثوقة لـ”باج نيوز”، إنّ قوى الحرية والتغيير ينتظر أنّ تسلّم قرارها النهائي بشأن تمثيل الجبهة الثورية لرئيس مجلس السيادة الانتقالي ـ رئيس المجلس الأعلى للسلام عبد الفتاح البرهان، ونائبه رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

ومن المتوقّع أنّ يلتئم خلال ساعات اليوم”الأثنين”، المجلس الأعلى للسلام في اجتماعٍ من أجلّ حسم نسبة تمثيل الجبهة الثورية في المجلس التشريعي.

وسابقًا، طالبت أطراف التفاوض بجوبا بحصولها على نسبة”35% من مقاعد المجلس التشريعي، وأبدت مرونة بتخفيضها إلى”30%” من مقاعد البرلمان.

وتركّز مفاوضات السلام بين الحكومة الانتقالية في السودان والحركات المسلّحة والتي ترعاها جوبا على خمسة مساراتٍ تضم مسار إقليم دارفور، مسار ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، مسار شرقي السودان، مسار شمالي السودان، ومسار وسط السودان.

وتتمثّل القضايا الخلافية بين الحكومة والحركات المسلّحة في دمج الجيوش وإعادة التسريح، مدّة الاحتفاظ بجيوش الحركات قبل الدخول في الترتيبات الأمنية وتنفيذ الاتفاق ومشاركة الحركات المسلحة في هياكل الحكم خلال الفترة الانتقالية.

وفي وقتٍ سابق، أعلنت لجنة الوساطة بجنوب السودان عن أنّ توقيع السلام في السودان بات وشيكًا بعد انتقال المفاوضات المباشرة للعاصمة الخرطوم.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.