1135*120   Last

الجمعية السودانية للتوليد تدين حبس طبيب وتطالب بمحاسبة عاجلة وتوجيهات صارمة

608

الخرطوم: باج نيوز
أدانت الجمعية السودانية للتوليد وأمراض النساء، ما تعرض له إستشاري أمراض النساء والتوليد، المدير العام لمستشفى الولادة بام درمان د. حامد المبشر من معاملة سيئة من بعض الجهات الأمنية في احدى نقاط الإرتكاز عند كوبري النيل الابيض صباح اليوم “الأربعاء” وهو في طريقه إلى المستشفى.
وطالبت الجمعية في بيان صحفي، السلطات في مجلسي السيادة والوزراء بمحاسبة من أسمتهم “المستهترين بأمن شعبنا وصحته” في ارتكاز كوبري النيل الأبيض وفي قسم شرطة الشمالي عاجلاً وأمام الرأي العام، إلى جانب إصدار التوجيهات الصارمة التي تعين الكوادر الطبية في أداء واجبها المقدس.
وأشار البيان إلى أنه تم أخذ هاتف د. حامد ووضعه في الحبس في الوقت الذي تتضامن فيه شعوب العالم للقضاء على جائحة كورونا، وبينما يعمل الجيش الأبيض بكل مكوناته لتقديم الخدمات الطبية والتوجيه والتثقيف وفي ظروف بالغة الصعوبة للتصدي والعمل لإيقاف هذا الوباء الفتاك بامكانيات محدودة ومتواضعة.
وقال: “يتعرض أطباء البلاد في هذه اللحظات لخطر انتقال العدوى والعمل في ظروف بالغة التعقيد وتواصل السلطات العسكرية عرقلة عملهم وتوقيفهم في مناطق الارتكاز رغم التوجيهات الصادرة لاستثنائهم بالحركة أثناء فتره الحظر لما يقومون به من واجب مهنى كبير ومهم”.
وأضاف: “واليوم تتجاوز الشرطة كل التوجيهات وتعترض زميلنا د. حامد مبشر مدير مستشفى الدايات وتقوده الى داخل اقسام الشرطة وتصادر هاتفه وتمنعه الاتصال بزملائه ثم يفتح فيه بلاغ بواسطه ضابط الارتكاز ويودع بالحراسة!!”.
وقالت الجمعية إن هذا التصرف قصد منه النيل من كرامة الطبيب السوداني وإهانة مكانته وعرقلة مهمته الوطنية والمهنية الكبيرة، وجعت زملاء المهنة لليقظة وضبط النفس لتجاوز هذه التصرفات.
وأكدت الجمعية قدرتهم وبالتنسيق مع أجسام الأطباء الأخرى، على حماية كودارهم، وقالت: “نعلم ان هناك أيادي خفية تعبث بمكتسبات شعبنا وهي تنشط الآن لمفاقمة معاناة شعبنا الكريم”. وأعلنت أنهم في حاله انعقاد دائم طوال الأزمة وسيردون لمن تسول له نفسه المساس بزملاء المهنه، وأن الثورة مستمرة والإرادة يقظة ومتوحدة ومنتصرة.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.