مأمون أبو شيبة: الحكم شقيق السموأل كاد يذبح المريخ

قلم في الساحة

2٬872

* بحمد الله تجاوز المريخ عقبة الرابطة كوستي وأحد مطبات المباريات النهارية بالولايات..

* كاد فريق الرابطة أن يعرقل المريخ بتعادل جديد فبعد أن انتهى الشوط الأول بالتعادل 1/1 ركن فريق الرابطة لدفاع المنطقة في الحصة الثانية واوشك أن يحقق هدفه ولكنه سقط قبل خمس دقائق من نهاية الزمن الرسمي بهدف صلاح تايقر الذي استغل ارتداد الكرة من بهاء الدين إثر الرأسية القوية من رفعة السامواري الصيني السحرية التي ذكرتنا سيناريو هدف رمضان بمبان في القمة!!

* لعب جمال أبوعنجة بنفس تشكيلة القمة عدا دخول نيلسون في مكان محمد الرشيد (ضحية ثورة الحجارة).. وعودة النعسان مكان رمضان بمبان.

* نيلسون على الرغم من عدم اكتمال فورمته لكنه شكل بديلاً مقبولاً للرشيد لاسيماً إن الغاني يملك مضرباً قوياً يمكن أن يساعد في زيادة معدل التهديف أحد عيوب الهجوم المريخي..

* وبالفعل نجح نيلسون في تأكيد ميزته كلاعب وسط مدفعجي باحراز الهدف الأول في الدقيقة 17 من تسديدة قنبلة على يسار الحارس بهاء الدين ومن خارج منطقة الجزاء بعد أن تسلم تمريرة الساحر المنطلق التش حيث استدار نيلسون بالكرة ليكشف المرمى ويباغت بهاء الدين برصاصة قاتلة..

* وبمزيد من تدريبات اللياقة وانقاص الوزن سيشكل نيلسون اضافة كبيرة لوسط المريخ بإذن الله.. علماً إن الحركة الجمبازية الصعبة التي أداها نيلسون عقب إحراز الهدف (الهوبا في الهواء) تشير إلى أنه لاعب مرن رغم ثقل الوزن..

* النعسان لم يعوض غياب رمضان حيث لم يشكل خطورة هجومية ولا زلنا نعتبره مع شلش خصماً على هجوم المريخ.

* وجود رمضان كان يمكن أن يساعد على حسم الرابطة مبكراً وبعدد مريح من الأهداف..

* سبف تيري الذي تألق في مباراة القمة بانطلاقاته المزعجة لم يظهر أمس بسبب الأسلوب الدفاعي والرقابة الصارمة من قبل لاعبي الرابطة ولكن تيري مارس هوايته بانطلاقة من جهة الجناح اضطرت المدافع لعرقلته بلعبة عنيفة نال عليها بطاقة صفراء ليتكرر نفس مشهد انذار بويا في القمة بالكربون..

* في الشوط الثاني ومع التكتل الدفاعي للرابطة لم يجد تيري المساحات ليمارس هوايته في الانطلاقات حتى تم استبداله بالشبل محمد.. وعقب هدف المريخ الثاني تخلى الرابطة عن التكتل الدفاعي لتظهر مساحات خالية واسعة كان يمكن أن يستغلها تيري لمضاعفة النتيجة إذا استمر في اللعب.

* الركلات الركنية أصبحت تشكل خطراً على المريخ فمن أول ركنية للرابطة اهتزت شباك أبوعشرين برأسية الصادق عبد الله..

* وفي نيالا خسر المريخ أمام حي الوادي إثر ركلة ركنية نفذها مصعب وسجل منها اتير توماس..!!

* دفاع المريخ لا يحسن التغطية الصارمة عند تنفيذ الخصم للركنيات.. ولعل مدافعو المريخ يتعلمون من دفاع الرابطة الذي كان يفرض رقابة صارمة على لاعبي المريخ عندما يتقدمون لحظة تنفيذ الركنيات وبالذات مع نمر وأمير..

* وسط دفاع المريخ يحتاج  لقلب دفاع طويل القامة ورشيق ومرن ويجيد ألعاب الهواء.. ونأمل أن ينجح المجلس في ضم اللاعب المطلوب خلال التسجيلات المقبلة.

* محور المريخ أصبح مركز ثقل في الفريق والساموراي الصيني ما شاء الله أصبح رقماً صعباً.. ويلاحظ أن محاور المريخ كلها تساهم في التهديف من خارج المنطقة.. الساموراي الصيني.. ومحمد الرشيد ونيلسون وكذلك ضياء الدين.. والمطلوب من الجهاز الفني تدريب هذا الرباعي أكثر وأكثر على تصويب الكرات المتحركة من خارج منطقة الجزاء لتكون أكثر دقة ولا تعلو العارضة..

* أطراف المريخ غير فعالة هجومياً وإن كان حمزة متميز في الجانب الدفاعي.. والأطراف القوية في الجانب الدفاعي مهمة في اللعب الدولي خاصة أمام فرق شمال وغرب أفريقيا..

* على المريح أن يسعى لضم طرفين يجيدان الشقين الدفاعي والهجومي لدعم لاعبي الطرفين الحاليين..

* حكم المباراة صفوت ميرغني شقيق(السموأل ميرغني لاعب الهلال) كاد أن يعرقل المريخ بصرفه لركلة جزاء واضحة وضوح الشمس ارتكبت مع التش.. وأكدت الإعادة التلفزيونية صحتها.. بل إن مدرب الرابطة هاشم عبدالرحمن وبكل شجاعة وأمانة صرح عقب المباراة مؤكداً إن الحكم صرف ركلة جزاء للمريخ..

* كما تم نقض هدف للمريخ أحرزه التش من هجمة خطيرة للتكت..

* وجامل الحكم مدافع الرابطة الذي مثل بسقوطه على الأرض بإدعاء إن نمر اعتدى عليه.. وكشفت الإعادة التلفزيونية استهبال مدافع الرابطة لجر الحكم لطرد نمر صاحب الخلق القويم.. فهذا المدافع المستهبل عديم الأخلاق الرياضية كان يستحق بطاقة صفراء على الأقل..

* هل دفعت لجنة التحكيم بحكم هلالابي لعرقلة المريخ في كوستي؟! الحاصل شنو يا عامر عثمان؟!

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.