توقيع على الوحدة بين “فصيلين” اتحاديين وانسحاب تيار “ثالث” من الاتفاق

1٬043

الخرطوم: باج نيوز
وقع فصيلين اتحاديين على وحدة اندماجية بينهما عصر اليوم “الجمعة”، بالأمانة العامة للحزب الاتحادي الديمقراطي بالخرطوم، فيما إنسحب الفصيل الثالث من التوقيع، ووقع الاتحادي المسجل بقيادة د.أحمد بلال عثمان، والاتحادي (الشرعية الثورية) برئاسة الشريف صديق الهندي، على إتفاق سياسي للوحدة بينهما.

وعلمت (باج نيوز) أن الفصيل الثالث، الاتحادي بقيادة حسن هلال رفض التوقيع، وقالت مصادر لـ(باج نيوز) إن مجموعة هلال، إشترطت إبعاد أحمد بلال من قيادة الحزب، وأبدت تحفظات تجاه بعض المُحيطين به من المشاركين بـ”النظام البائد”، وأضافت المصادر “بالمقابل أشارت المصادر إلى إن بعض القيادات بتيار “الهندي” رفضت الوحدة مع “بلال” أبرزها، مقرر اللجنة المركزية سيد أبوعلي، سليمان خالد، عبدالله الشيخ، علي يوسف تبيدي، معتصم العطا وآخرين.

وفي الأثناء قال مساعد الأمين العام للحزب الاتحادي الديمقراطي، السماني الوسيلة “إن الوحدة الاتحادية ظلت هاجساً تؤرق ضمير كل إتحادي، وأضحت الآن الواجب الوطني المقدس الأكبر”، وبشر الوسيلة خلال حديثه في حفل التوقيع بوحدة شاملة تضم كافة الفصائل الاتحادية، وعدها “الترياق المضاد لما تشهده البلاد من أزمات متكررة ومؤامرات داخلية وخارجية”.

من جهتة قال الأمين العام المكلف للاتحادي الديمقراطي أحمد بلال، إن الوحدة تمثل خطوة في مشوار الألف ميل، ووصفها بأنها تضميد للجراح والترفع فوق الصغائر وتناسي للضغائن، وقطع بأنه لا مستقبل للبلاد دون وحدة الاتحاديين الذين يمثلون الوسط المستنير بين اليمين المتطرف واليسار المتخلف، فيما وصف الشريف حسين الهندي، الوحدة بينهم والاتحاد الديمقراطي بالخطوة الجبارة وأشار إلى أنها تمثل بداية لمشوار الألف ميل، وقال إن الاتحادين انتظروا تلك اللحظة طويلاً لجهة أنها تمثل رغبتهم على الدوام لايمانهم بأهميتها لهم وللوطن.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com