استمر لأكثر من 207 يوماً.. أطباء السودان يرفعون أطول إضراب عن العمل في العالم

1٬295

الخرطوم: باج نيوز

 

استمر لأكثر من 207 يوماً.. أطباء السودان يرفعون أطول إضراب عن العمل في العالمالخرطوم: باج نيوز
أعلن مكتب الأطباء الموحد في السودان، رفع الإضراب عن الحالات الباردة في جميع مستشفيات البلاد “الحكومية والخاصة” والذي استمر لأكثر من 207 يوماً، ملوحين بإمكانية استئنافه حال “اقتضت الضرورة لذلك”.
ودخل الأطباء في إضراب عن العمل عن الحالات الباردة “العيادات المحولة والعمليات المجدولة” والانسحاب من المستشفيات التابعة للقوات النظامية، منذ ٢٤ ديسمبر وحتى اليوم ١٨ يوليو، امتثالا لتوجيهات تجمع المهنيين السودانيين نزامنآ مع إندلاع ثورة ديسمبر.
ويعتبر اضراب اطباء السودان، هو الأطول في العالم على مر التاريخ، حيث استمر لأكثر من 6 اشهر.
ويضم المكتب الموحد للأطباء، لجنة أطباء السودان المركزية، نقابة أطباء السودان، لجنة الاختصاصيين والاستشارين.
وأعلن دكتور محمد يس في مؤتمر صحفي بالخرطوم مساء اليوم الخميس، إن المكتب الموحد للأطباء قرر رفع الإضراب في جميع مشافي البلاد، مؤكداً التزامهم بأي موجهات تصدر من تجمع المهنيين السودانيين، بشأن استئناف الاضراب .
وأوضح ان نسبة تنفيذ الاضراب في جميع مستشفيات البلاد تجاوز 85%، لكنه أشار الى تغطية الأطباء لأقسام الحوادث ومراكز غسيل الكلى ومراكز علاج مرض السرطان، لافتا الى عدم تسجيل اي حالة وفاة بسبب الإهمال الطبي طوال فترة الإضراب.
وأشار يس، إلى انسحابهم من جميع المستشفيات التابعة للقوات النظامية وهي “الأمل، السلاح الطبي، الشرطة” والمشافي التابعة لرموز النظام السابق ابرزها “الزيتونة، يستبشرون، دريم”، وإنتقد تعرض الاطباء الى مضايقات من قبل مجلس التخصصات الطبية، وإدارات المستشفيات ووزارة الصحة.
وقال يس وهو رئيس لجنة الاطباء السودان المركزية، إن الاضراب ساهم في شل تدفق الموارد الى خزينة الدولة، التي تتحصل عليها من الرسوم العلاجية، وأوضح أن جملة الخسائر التي تكبدتها الحكومة تجاوزت ال 200 مليون جنيه.
من جانبه، قال ممثل لجنة الاختصاصيين والاستشاريين، دكتور علاء الدين نقد، إن اضرابات الاطباء بدأت منذ الايام الاولى لانقلاب الانقاذ في العام ١٩٨٩، وأشار الى الإنتهاكات التي تعرض لها الأطباء منذ إنقلاب المخلوع البشير، أبرزها مقتل الطبيب علي فضل بعد تعذيبه داخل معتقلات النظام في العام ١٩٩١، لافتآ الى تقديم الاطباء عدد من الشهداء خلال ثورة ديسمبر ابرزهم بابكر عبد الحميد.
في السياق، قالت ممثلة نقابة اطباء السودانيين، دكتورة هويدا محمد الحسن، إن الاطباء لعبوا دورا كبيرآ في تأسيس تجمع المهنيين السودانيين، وهم ممثلون بجسمين داخل التجمع الذي قاد الاحتجاجات في البلاد.
وقالت إن المكتب الموحد لجأ الى تشكيل لجنة قانونية للدفاع عن الاطباء الذين تعرضوا لمضايقات بالفصل والنقل بسبب مشاركتهم في الاضراب.
وشكرت هويدا، ادارات المستشفيات خاصة ” غير الحكومية”، لدورهم الكبير بتقديم العلاج المجاني للمصابين خلال الاحتجاجات، واشارت الى دور الاطباء في اقامة عيادات ميدانية في مناطق الاحتجاجات وساحة الاعتصام الذي تم فضه في الثالث من يونيو الماضي ما ادى الى سقوط عشرات القتلى.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.