Zain Ramdan 2 1135*120

مأمون أبو شيبة: أبشع وأقذر جريمة في تاريخ المريخ

قلم في الساحة

847

 

* محاولات إعادة ودالشيخ لموقعه كرئيس للمريخ في مجلس الوفاق المريخي أمر لا يقبله عقل..

* كيف يعود ودالشيخ ورفاقه المعينون في مجلس المريخ للعمل مع مجموعة تعمل ضد مصالح المريخ بل لا تعترف بهم.

* سعي المجموعة المنتخبة في مجلس المريخ لإفشال شكوى النادي في محكمة كاس بالتواطؤ مع اتحاد الكيزان والهلالاب.. يمنع أي مريخي غيور على ناديه من إلقاء التحية والسلام على هذه المجموعة ناهيك عن العمل معها..

* سكوت المجموعة المنتخبة على تمثيل مدير النادي التنفيذي لاتحاد الكرة (خصم المريخ) في جلسة الاستماع بمحكمة كاس أكد تماماً إن هذه المجموعة تتواطأ مع اتحاد الكيزان والهلالاب لضرب المريخ..

* واخطار محكمة كاس بأن ودالشيخ الذى مهر توقيعه على الشكوى ليس رئيساً للمريخ ولا يمثله مع تقديم الخطاب المشبوه للاتحاد العام الذي يحدد المجموعة المنتحبة في مجلس المريخ على أنها المجلس الشرعي للنادي.. والتي تخلو من تحديد رئيس وأمين عام للنادي!!

* هذه الجريمة البشعة والقذرة التي ارتكبتها المجموعة المنتخبة في مجلس المريخ بالتواطؤ مع اتحاد الكيزان الهلالاب لإجهاض شكوى النادي في محكمة كاس دليل قاطع على أن هؤلاء القوم ليسوا بمريخاب ولا تهمهم مصلحة ناديهم..

* هؤلاء القوم يعملون على تحقيق رغباتهم وتلبية نزواتهم الشخصية وبث سمومهم وأحقادهم.. ولتذهب مصلحة المريخ عندهم إلى

الجحيم..

*بعد أن نزعت شكوى كاس ورقة التوت عن هؤلاء الذين أعمى الحقد بصيرتهم والمتآمرين مع أعداء المريخ لضرب المريخ هل يعقل أن ينتظر أحد أن يعود ودالشيخ للعمل مع هؤلاء القوم..

* ثم كيف يعود ودالشيخ للعمل مع مجموعة هي أصلاً لا تعترف به رئيساً للمريخ.. بل وتعمل على هدم كل جهوده التي بذلها لاستعادة حقوق النادي عبر محكمة كاس..

* شخصياً بعد جريمة محكمة كاس وصلت إلى قناعة تامة بأن المجموعة المنتخبة في مجلس المريخ لا خير ولا نفع منها للمريخ بل تشكل خطراً على مصالح المريخ ومكتسباته بالتواطؤ مع اتحاد الكيزان والهلالاب الذي أتت به أمانة الخراب والدمار في حزب المؤتمر البائد لتدمير المريخ ومسحه من خارطة الكرة السودانية..

* لم أعد أهتم بأخبار المريخ.. وأن المجلس يتابع علاج اللاعبين ضياء الدين والغربال في قطر.. وان المجلس ينتظر حافز البطولة العربية للإيفاء بمستحقات اللاعبين والجهاز الفني والإيفاء بوعد تحفيز اللاعبين والجهاز الفني بمبلغ 100 ألف دولار للوصول لدور الأربعة في البطولة العربية ..إلخ. فهذا كله مجرد كلام والسلام حبث انتهى أمر المجلس عندنا بعد جريمة التواطؤ مع الاتحاد العام لضرب المريخ في مقتل بشأن شكوى النادي في محكمة كاس..

* ماذا تنتظرون من مجلس يسعى لضرب مصالح المريخ نكاية في صحفي مريخي ينتقد المجلس؟!

* افشال شكوى النادي لدي محكمة كاس لن يقلل من قدر الصحفي مزمل أبوالقاسم والذي يحفظ له أهل المريخ الدور الكبير في دفاعه عن حقوق المريخ في وجه اتحاد الكيزان والهلالاب..

* ويكفي إن المئات من أقطاب النادي داخل وخارج السودان استجابوا لدعوة مزمل بتوفير المبلغ الدولاري الضخم لتأمين الشكوى لدي محكمة كاس حيث قاموا بتوفير المبلغ خلال ساعات والذي يشمل المبلغ المطلوب من المريخ والاتحاد العام على السواء..

* افشال شكوى المريخ في كاس سيكون وصمة عار على جبين المجموعة المنتخبة في مجلس المريخ وستقرن مع اسمائهم على سجلات التاريخ كأبشع وأقذر عملية قام بها إداريون في المريخ ضد مصلحة ناديهم.. ولم يحدث لها مثيل في كل العالم منذ أن اوجد الإنسان على الأرض..

على نفسها جنت براقش

* ما زال رئيس الاتحاد العام يستخف بالأندية وهو يأمر ببرمجة المرحلة الثانية للدوري الممتاز من دورة واحدة.

* ويطلب رئيس الاتحاد تقديم البرمجة لاجتماع مجلس الاتحاد لإجازتها!!

* بينما كان المفترض أن يناقش مجلس الاتحاد الأزمة ويحاول الوصول إلى حلول مع الأندية تحقيقاً للمصلحة العامة..

* هكذا يمارس رئيس الاتحاد ديكتاتوريته  ويتجاوز كل العمل المؤسسي بعد أن أوهمه الناس بأنه العالم العلامة والحبر الفهامة وإنه فرعون الكرة السودانية وإمبراطورها الأوحد وكل من دونه مجرد نعاج يقودهم أو حثالة لا ينبغي الالتفات إليهم!!

* ما يحدث يؤكد إن شداد يعيش آخر أيامه في الاتحاد السوداني.. وحتماً سيذهب غير مأسوف عليه بعناده وتكبره وتسلطه وعدم احترامه للمؤسسية..

* شداد يحرث في البحر فالدوري لن يلعب خاصة في عهد الحرية حيث لم تعد هناك امانة شباب ورياضة ولا قوى بطش أمنية ترغم الأندية وتكرهها على تنفيذ الأوامر الفوقية..

* شكا البعض من قسوة الإعلام المريخي على الدكتور شداد هذه الأيام.. ونحن نسأل هل يريد هؤلاء أن نقدم لشداد الحلوى والمرطبات وهو يعلن نكريم وتحفيز حكم نيالا الحاقد والظالم للمريخ في مباراة هلال التبلدي لمجرد أن الحكم أخرج جماهير المريخ ولاعبيها عن طورهم.. وفي ظل تقصير قبيح من الاتحاد بعدم توفير قوى أمنية لحماية الملعب؟!

* ما قرره شداد بشأن حكم نيالا يؤكد إنه أحقد خلق الله على المريخ وعليه أن يتحمل عواقب استهدافه لكيان المريخ الكبير..

* وعلى نفسها جنت براقش..

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.