وزير الطاقة: أسعار الوقود المتداولة “مجرد تخمينات” والقرار بيد المالية ومجلس الوزراء

1٬106

الخرطوم: باج نيوز

قال وزير الطاقة والتعدين المكلف خيري عبد الرحمن، إن وزارته تمثل الجهة الفنية التي تنفذ السياسة التي قررتها الدولة بتحرير أسعار الجازولين والبنزين.

وأوضح خيري في تنوير محدود، أن القرار صدر منذ وقت مبكر وأعلنه رئيس الوزراء في عدد من اللقاءات، وأشار إلى أنه ليس من صلاحيات وزارته إصدار أو إعلان مثل هذا القرار، وأن حديثه لوسائل الإعلام جاء رداً على استفساراتهم عن تسريبات لأسعار مختلفة ومتضاربة.

Last 728*120

وأكد شروعهم في هذه الخطوات منذ أغسطس الماضي بكل شفافية بما في ذلك العطاء المحلي الذي وصلت بواخره وكذلك العطاء الدولي والذي سينتهي التقديم له وفرزه بنهاية أكتوبر الحالي.

وأوضح خيري أن السعر يعتمد على قيمة الوقود عالمياً والقيمة بالمعادل السوداني محسوباً بالسعر الموازي، إضافة إلى التكاليف اللوجستية المتعلقة بالتفريغ والنقل والتوزيع.

وأشار إلى أن وزارة المالية كانت قد أعفت حساب الضرائب من السعر الجديد وقال: “حتى هذه اللحظة كل الأرقام التي يتم تداولها وكأنها أسعار هي مجرد تخمينات وهي غير رسمية ووزارة الطاقة لم تحدد أي سعر وسيتم ذلك بناء على قرار رسمي من وزارة المالية أو مجلس الوزراء”.

وأوضح أن الوزارة فتحت المجال للقطاع الخاص لشراء وتوزيع  البواخر التي وصلت بعد أن تعثرت المالية والبنك المركزي ولفترة تجاوزت الثلاثة أسابيع في توفير المال اللازم لاستكمال شراء البواخر التي وصلت، ونوه إلى أن هنالك 20 ألف دولار تفرض كغرامة يومياً لكل باخرة.

Last 728*120

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.