وزير الدفاع يؤمن على أدوار (يوناميد) في دعم السلام والاستقرار بدارفور

134

الخرطوم: باج نيوز
أكد وزير الدفاع الفريق أول ركن جمال الدين عمر محمد إبراهيم، على نشاط بعثة (يوناميد) في دعم السلام والاستقرار بدارفور.
والتقى الوزير اليوم “الخميس”، الممثل الخاص المشترك للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي (يوناميد) جرمايا ماما بولو. وأشاد بمراعاة البعثة لاتفاقية عمل (يوناميد) طوال أدائها لأعمالها بدارفور. وثمن دورها الحالي ضمن منبر تفاوض جوبا لإقرار السلام الشامل بالسودان.
وأمن الوزير، على طلب (يوناميد) لتأمين البعثة في أدائها وحتى نهاية التكليف من قبل حكومة السودان، وحسب ما نصت عليه البعثة ونشرها بدارفور.
وأشار الوزير، إلى أن المشكلات القبلية التي اندلعت بالبحر الأحمر والجنينة، ونهب مقار بعثة (يوناميد) وجدت الاهتمام من جانب الحكومة المركزية، وأن هذه المعضلات تؤثر على أمن واستقرار السودان، وتم مباشرتها من قبل القيادات الحكومية حتى انجلت واستقرت الأوضاع ومقار (يوناميد) ليتم التحقيق في حوادث النهب وتقديم الجناة للعدالة.
من جانبه، أكد جرمايا حرفية ومهنية القوات المسلحة السودانية والقوات النظامية الأخرى في إقرار الاستقرار، خاصة ما حدث من إضطرابات بالجنينة والبحر الأحمر والخرطوم وحسمها في وقت مناسب، وأمن على دور الحكومة المركزية ومراقبتها المباشرة ورعايتها لإنهاء هذه القضايا المؤثرة على الأمن والاستقرار، وإدارة هذه الأزمات المختلفة باهتمام شديد.
وعبر جرمايا، عن أمله أن يكون التنسيق لتأمين مقار (يوناميد) التي انسحبت منها قواتهم بإحكام حتى لا تتكرر حوادث النهب لإمكانياتها، وأفاد بأن الأمين العام للأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي وجه بتقديم كافة أوجه الدعم للسودان في هذه المرحلة.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.