1135*120   Last

ناقشت قضية الدين والدولة .. جلسة غير رسمية بين وفد الحكومة والشعبية جناح (الحلو) بجوبا

165

الخرطوم: تاسيتي الإخبارية

بدأت مساء اليوم “الخميس”  بفندق “بالم أفريكا” بجوبا أعمال الورشة   غير الرسمية حول علاقة الدين والدولة بين وفد الحكومة الانتقالية برئاسة عضو المجلس السيادي شمس الدين كباشي ووفد الحركة الشعبية شمال بقيادة الأمين العام للحركة عمار أمون .

وأوضح الكباشي في تصريح صحفي أن هذه الورشة تأتي إستجابة لما جاء في البيان المشترك الذي وقعه رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك ورئيس الحركة عبد العزيز الحلو باديس أبابا، لمناقشة الموضوعات غير المتفق عليها في إعلان المبادئ الموقع بين الطرفين.

وقال الكباشي إن الحكومة الانتقالية رحبت باللقاء وبما جاء في البيان المشترك وأشار إلى أنه رسم طريقاً لمعالجة القضايا التي تضمنها البيان، وأضاف “هذه الورشة تنعقد لمناقشة قضية الدين والدولة وهي من الموضوعات التي تضمنها البيان و تعد قضية خلافية”، وأكد أنه عبر  هذه الورشة سيتم التداول والنقاش حول القضية بغية الوصول إلى توافق حولها.

وتابع “لقد طرحنا أيضاً ضرورة مناقشة  قضيتي الإدارة الذاتية والحماية والجيش الواحد ووقف العدائيات وهما قضيتان وردتا  في البيان المشترك ولم يتم التوافق عليهما”.

وأكد على أهمية معالجة هذه القضايا الخلافية  عبر هذه الورشة أو تنظيم ورش عمل أخرى لحلها.

ونوه الكباشي إلى أنه حال تم التوافق حول هذه القضايا الثلاثة  يمكن الاتفاق بشأن إعلان المبادئ  وتوقيعه  تمهيداً للدخول في التفاوض المباشر.

وكان قد غادرا عضوا مجلس السيادة شمس الدين كباشي ومحمد حسن التعايشي إلى عاصمة جنوب السودان “جوبا” صباح اليوم “الخميس” .

وتأتي الزيارة في إطار الترتيبات مع الوساطة الجنوبية لمواصلة التفاوض مع الحركة الشعبية شمال بقيادة عبدالعزيز الحلو، و رافق عضوا المحلس السيادي وزير العدل  نصرالدين عبدالباري، ووزير ديوان الحكم الاتحادي يوسف آدم الضي.

Last 728*120

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.