مفرح : الثورة لن تُسرق برسالة واتساب وفيسبوك

495

الخرطوم: باج نيوز

حذر وزير الشئون الدينية والاوقاف نصر الدين مفرح من بعض من وصفهم بالمنافقين ومن يريدون سرقة ثورة ديسمبر المجيدة.

وأشار  إلى أن مجموعة من السودانيين من المقيمين خارج حدود الوطن من الرافضين للثورة يقومون بإرسال رسائل عبر مواقع التواصل الاجتماعي تستهدف رئيس الوزراء د.عبد الله حمدوك وعدد من الوزراء.

ونوه إلى أن الشخص الموجود خارج السودان لايرى الحقائق مثل الموجود بالبلد.

وأرسل مفرح رسالة للثوار والكنداكات ولجان المقاومة من خلال حوار مع الاعلامي مصعب محمود ببرنامج فضاءات بثه تلفزيون السودان قال فيها  ( إن الثورة لن تسرق برسالة فيسبوك أو واتساب).

ودعا لمحاربة الشائعات وشبّه سلوك أعداء الثورة بسلوك رأس النفاق بالمدينة عبد الله بن أبي سلول.

وقال الوزير في الحوار التلفزيوني الذي جاء بمناسبة قدوم العام الهجري الجديد 1442 إن الرسول صلى الله عليه وسلم بعد خروجه من مكة ووصوله المدينة المنورة بنى الدولة الإسلامية على أساس التعايش السلمي بعد مؤخاة تاريخية إنسانية بين المهاجرين والأنصار وإصلاحه بين الأوس والخزرج ليعيشون في المدينة إلى جانب اليهود والنصارى والمجوس عبدة النار إنطلاقاً من وثيقة دستور المدينة القائمة على حفظ الحقوق والواجبات وذلك وفق آيات (لا إكراه في الدين) و(لكم دينكم ولي دين).

وقطع مفرح بأن المشروع الحضاري الذي جاءت به الانقاذ قسم الناس وفرقهم ولم يوحدهم ونبه إلى أن الحكومة الانتقالية ورثت دولة متهالكة وتسعى لبناء دولة السودان المدنية المتحضرة وفق مشروع وطني كبير يقوم على حفظ وإدارة التنوع الفريد في السودان الذي يجمع الجميع على إختلاف الأديان والمذاهب والالسنة والالوان والسحنات والثقافات.

وقال مفرح إن وزارته تعمل على تهيئة المساجد لتؤدي رسالتها الحقيقة حتى لا تكون مجرد مكان للخطبة فقط.

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.