مدني: الحكومة الانتقالية لا تمتلك عصا موسى وهناك إضعاف لدور الدولة

967

الخرطوم: باج نيوز

قال وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني، إن الحكومة الانتقالية (لا تمتلك عصى موسى ولا حلول سحرية)، ولكن مطالبة بأن تكون قريبة من تطلعات المواطنين، ومحاربة الغلاء والجشع في الأسواق.

وأكد في مؤتمر صحفي بمناسبة تدشين مشروع (سلعتي) الثلاثاء “الثلاثاء”، أن هذه العملية لا تتم بشكل سريع، ولكن تتم معالجتها عبر سياسات تستهدف الاستهلاك الكلي وإجراءات قانونية.

وقال: “ورثنا وضعا لا يوجد فيه قوانين تكبح الاحتكار والجشع داخل الأسواق”، وأضاف بأن هنالك إضعاف لدور الدولة بدعوى سياسة التحرير الاقتصادي، ولكن ما هو سائد في السودان مجموعات تحتكر السلع المختلفة تزداد غنى بينما يزاد المواطن بؤسا وفقرا.

وأشار إلى أنه بسبب هذه المغالاة ارتفعت أسعار السلع، جزء منها مرتبط بانخفاض قيمة العملة والتضخم، وبالزيادة من قبل المحتكرين والوسطاء.

ونوه مدني إلى أن برنامج (سلعتي) يستهدف توفير السلع التي تشكل السلة الأساسية للمواطن، وتتمثل في (10) سلع، وضرورة تدخل الدولة في السوق، وأكد أن البرنامج لديه طريق مختلفة لتخفيف أعباء المعيشة على المواطنين.

من جانبه، أوضح مدير برنامج سلعتي بوزارة الصناعة والتجارة مجاهد علي، أن المرحلة الأولى للبرنامج تستهدف (سلعتي تعاونيات) بتوفير (10) سلع من جملة (18) عبر التعاونيات.

وأعلن عن تأسيس الشركة السودانية للسلع الاستهلاكية، شراكة بين وزارات المالية والصناعة والتجارة ، برأسمال (19) مليار جنيه.

وقال إن عطاءات توفير السلع تقدمت لها (13) جهة، وفاز بالعطاء (7) مصنعون وطنيون.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.