مأمون أبو شيبة: مشكلة المريخ إدارية قبل أن تكون فنية

قلم في الساحة

513

* من خلال اطلاع سريع على العديد من قروبات جماهير المريخ في الواتساب ومواقع التواصل عقب خسارة فريقها في شندي لاحظنا حدة الغضب العارم وسط الجماهير.

* هناك من هاجم الإدارة وهناك من هاجم الجهاز الفني والبعض هاجموا اللاعبين، وبالطبع هناك من فتح النار على الجميع الإدارة والجهاز الفني واللعيبة.

* حتى الذين كانوا يساندون المجلس، بدأ بعضهم ينقلب عليه ويتفق مع المناهضين لمجلس الإدارة!!

* حقيقة إدارة المريخ تتحمل نصيب الأسد فيما يحدث لفريق الكرة والتردي الذي وصل إليه بالخروج المبكر من التمهيدي الأفريقي ثلاث مرات متتالية حدثت في عهد المجلس الحالي منذ انتخابه.. إضافة إلى النتائج المتذبذبة والمخيبة على المستوى المحلى واهدار بطولات كانت في متناول اليد.

* بل حتى البطولة التي تم التفريط فيها وكان يمكن استردادها عبر التصعيد لمحكمة كاس.. رفضها المجلس وعمل على افشالها قبل أن تبت فيها المحكمة.. وفي الغالب حفظت محكمة كاس هذه القضية لعدم رغبة النادي في كسبها!! وبالتالي لم يصدر قرار حولها من المحكمة سواء بقبول الشكوى أو رفضها!!

* والمعروف إن المجلس تنكر لشكوى النادي في كاس نكاية في الدكتور مزمل أبوالقاسم المتابع والداعم للشكوى لأنه يهاجم وينتقد المجلس!!

* وتنكر المجلس لشكوى النادي في كاس والتي كان يمكن أن تمنح المجلس انجازاً لم يحلم به، يؤكد إن المجلس يقدم الانتصار لذاته على مصلحة النادي وهذا أمر مؤسف للغاية..

* محاولة اظهار الدكتور مزمل بمظهر الفاشل أمام الجماهير لن يجدي فتيلاً.. لأن جمهور المريخ يحفظ لمزمل الدور لكبير الذي لعبه في كسب النادي لاستئنافيه في شكوتيه ضد هلال كادوقلي في اللاعب طونق وضد الأمل عطبرة في لاعبه عمر عثمان.. مما ساعد المريخ في الحصول على لقب الممتاز2015م.

* سعي مجلس المريخ لاجهاض شكوى النادي في محكمة كاس.. حرم المجلس من انجاز كان سيسجل في عهده وباسمه لا باسم مزمل.. وعملية (طبظ) المجلس لعينه بسبب نعرة الحقد والتشفي خصمت كثيراً من رصيده لدي الجماهير التي لا تنظر إلا لمصلحة ناديها.. وتكن العداء تجاه كل من يعطل مصالح ناديها..

* الإدارة الحالية بتخبطها وعدم خبرتها في الإدارة الرياضية وعدم معرفتها بشغل الكورة والأمور الفنية، وبقراراتها الكيدية وانشغالها بتصفية الحسابات بهدف الانتصار للذات، بجانب ضعف قدراتها المالية تسببت في تردي كبير لفريق الكرة..

* تخبطت الإدارة كثيراً في ملف تسجيلات اللاعبين الوطنيين والأجانب وأغلب من أتت بهم ذهبوا سريعاً لضعف المستوى.. وحتى اللاعبين الموهوبين الذين ورثتهم من المجالس السابقة  (مثل العقرب والغربال) عملت الإدارة على تطفيشهم من النادي!!

* كما تخبطت الإدارة في ملف التدريب والجهاز الفني باستجلاب مدربين مغمورين بأسعار زهيدة..

* وحتى المدربون الوطنيون من أبناء النادي كانت الإدارة تريدهم أن يعملوا بالمجان ومن دون عقودات، وما أن يطالب المدرب الوطني بالمال ليأكل عيشه يتم طرده!! مما تسبب في عدم استقرار التدريب وهذا أثر سلباً على فريق الكرة لنراه في الحال المزري الذي نشاهده اليوم..

* وحتى إبراهومة المدرب الأشطر اليوم وسط أبناء النادي والذي جاء وعمل كإداري يقنع اللاعبين المتمردين بالعودة للتدريبات، بل ويدفع من جيبه لحلحلة بعض المشاكل التي تحاصر فريق الكرة من جراء إهمال الإدارة.. والذي منحهم بطولة الدوري الفائت بفريق كان متمرداً ولم يحظ بإعداد يذكر.. أقالوه بكل برود.!!

* جمال أبوعنجة مدرب مبتدئ ويعمل في حدود امكانياته والهجوم العنيف عليه لا معنى له طالما أن المجلس جلبه للعمل ليعمل في حدود امكانياته ويستحيل أن يصبح مورينهو أو ارسين فينغر أو لوف أو زين الدين زيدان أو يجلب لكم لبن الطير.. فارحموا أبوعنجة واسألوا الإدارة التي كلفته بالعمل..

* ونصيحتي لأبوعنجة أن يتقدم باستقالته فوراً حتى لا يجعلونه كبشاً للفداء لإدارة فاشلة في كل ما يتعلق بكرة القدم.. ولأن أي اخفاق قادم للفريق، لا قدر الله، سيعرض الجهاز الفني للحصب بالحجارة أو القذق بالكراسي.. وأقول هذا من واقع قراءتي لردود الأفعال وسط الجماهير عبر مواقع التواصل والهجوم العنيف الذي يتعرض له الجهاز الفني..

* لك الله يا مريخ..

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.