لجنة الصيادلة: حل مشكلة الدواء يحتاج (55) مليون دولار شهرياً

129

الخرطوم: باج نيوز
اكد عضو لجنة صيادلة السودان المركزية أنس صديق، أن مشكلة الدواء لم تحل حتى الآن، وأشار إلى تلكؤ وزارة المالية في سداد المبالغ من المحفظة.
ونوه انس خلال حديثه لبرنامج (كالآتي) الذي يقدمه عمار شيلا بقناة النيل الأزرق، إلى قرار بنك السودان المركزي بإلغاء تخصيص (10%) من حصائل الصادر لاستيراد الدواء في يناير الماضي.
وأوضح أن اللجنة المركزية رفعت مذكرة لمجلس الوزراء تبين الاحتياجات لحل مشكلة الدواء تتمثل في توفير (55) مليون دولار شهريا لإيفاء القطاعين العام والخاص باحتياجاتهما مقسمة (25) مليون دولار للاستيراد و(20) مليون دولار للإمدادات الطبية و(10) ملايين دولار لاستيراد المواد الخام لمصانع الأدوية.
وقال إنس إن ديون الإمدادات الطبية وصلت (105) مليون يورو، والشركات المستوردة لم يتم الإيفاء بالتزاماتها.
ونوه إلى قرار وزارة الصحة والمالية والمحفظة ومستوردي الأدوية بأن يتم دفع (30) مليون دولار لشركات الأدوية بالسعر التأشيري على أن تدفع وزارة المالية الفرق كواحدة من استحقاقات المواطن.
وانتقد أنس الطريقة التي يعمل بها مجلس الوزراء لحل مشكلة الدواء وقال: “الدواء ليس من أولويات حكومة الثورة”.
ونبه إلى الأوضاع الكارثية للقطاع الصيدلاني بفقدان عدد من الشركات لرؤوس أموالها وتسريح العاملين بالمصانع وفقدان صيدليات ثلاث أرباع رؤوس أموالها بجانب عدم مقدرة الإمدادات الطبية على تسديد ديونها لعدم التزام الدولة بحلحلة هذه الديون، وقال إن الصيادلة أصبحوا وصافين للدواء فقط.

Last 728*120

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.