رئيس لجنة العالقين بالإمارات: لم يتم إجراء فحص كورونا لـ (99%) من القادمين في الدفعة الأولى

1٬003

الخرطوم :باج نيوز
قال رئيس لجنة السودانيين العالقين بدولة الإمارات، مهند الزين، إن وزارة الصحة تعاملت بعشوائية فى قضية العالقين وعدم استفادتها من رحلات الإجلاء الأولى للعالقين للحد من انتشار جائحة كورونا وتجهيز مراكز لعزلهم بعد وصولهم البلاد، وأكد أن 99٪ من القادمين من الإمارات خلال الدفعة الأولى لم يتم إجراء فحص كورونا لهم.
وأكد الزين لـ “باج نيوز” أنهم تفاجؤا فور وصولهم مطار الخرطوم كأول فوج من العالقين الأحد قبل الماضي بعد تجهيز أي مراكز لعزلهم، وأوضح أنه تم استلام جوازت العالقين بعد أخذ عينة منهم والسماح لهم بالذهاب إلى منازلهم على أن يتم الاتصال بهم بعد ثلاثة أيام، فضلاً عن تسليم الجوازات لكل من ظهرت نتيجة فحصه سالبة والسماح بمغادرة المصابين بالفيروس إلى منازلهم ومطالبتهم بحجر أنفسهم لفترة 14يوماً دون وجود أي مراكز للعزل، وأضاف “لم يتم الاتصال بنا لإبلاغنا بالنتيجة كما أنه لم يتم أخذ عينات من بعض القادمين من مصر عبر مطار الخرطوم والذين تزامنت رحلتهم مع القادمين من الإمارات”.
ونوه لعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية حتى في مطار الخرطوم من قبل عدد من موظفي المطار و القوات النظامية ومنسوبي الجمارك .

وأبدى استغرابة لتباطؤ لجنة الطواري الصحية فى إبقاء العالقين فى الخارج لثلاثة أشهر بالرغم من عدم تجهييز اي مراكز للعزل مشيرا إلى أن ذلك التأخير تسبب فى ظروف قاسية للعالقين واضطر معها البعض للشحدة.
وأضاف أن 99٪ من القادمين من الإمارات خلال الدفعة الأولى لم يتم إجراء فحص كورونا لهم، وأشار إلى تكلفة الفحص تكفلت بها الإمارات لكافة العالقين ويصل عددهم نحو 1200 شخص وصل منهم حتى الآن البلاد نحو 60٪.
وقال “لكن لترتيبات إدارية من السلطات الإماراتية وعدم أخطار لجنة الطوارئ الصحية للسفارة السودانية والعالقين بوقت كافي لم يتم أجراء الفحص”، وأضاف “تم أخطارنا قبل 48 ساعه فقط من عملية الإجلاء” ونوه إلى وجود مشكلة في الحصول على المعلومات من لجنة الطوارئ الصحية رغم وجود وكيل الخارجية كعضو في اللجنة وأشار إلى سوء فى التنسيق بين الأطراف المعنية .

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.