حمدوك يتسلم دعوة رسمية من سلفاكير لحضور التوقيع النهائي لاتفاق السلام بجوبا

135

الخرطوم: باج نيوز

تسلم رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك دعوة رسمية من رئيس دولة جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، لحضور مراسم التوقيع النهائي لاتفاق السلام بين الحكومة السودانية وأطراف عملية السلام من حركات الكفاح المسلح في الثالث من أكتوبر المقبل بجوبا.

جاء ذلك لدى لقائه اليوم بمكتبه اليوم وفد الوساطة برئاسة توت قلواك رئيس لجنة الوساطة ومستشار رئيس جمهورية جنوب السودان.

وأوضح قلواك في تصريح صحفي أنه تم أيضاً تقديم دعوة لكل رؤساء دول الإيقاد والوطن العربي وأصدقاء وشركاء السودان والوفود الدبلوماسية من أجل حضور حفل التوقيع النهائي بجوبا، وألمح توت قلواك إلى أنه عقب توقيع اتفاق السلام سيتم التواصل مع رئيس الحركة الشعبية -شمال القائد عبد العزيز الحلو لاستئناف التفاوض بينه وبين الحكومة السودانية، وأشار إلى لقاء رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك والقائد عبد العزيز الحلو بأديس أبابا والبيان المشترك الذي أصدره الجانبان.

وأبان قلواك أنه تم أيضاً خلال الاجتماع مناقشة ملف أبيي، مؤكداً حرص ورغبة قيادة الدولتين من أجل الوصول إلى حل لقضية أبيي وتعزيز السلام بين البلدين.

من جانبه شكر رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك الوفد على الدعوة الكريمة، وأكد استعداد وفد الحكومة المفاوض للعودة إلى طاولة المفاوضات مع الحركة الشعبية شمال بقيادة القائد عبد العزيز الحلو متى ما طلبت الوساطة ذلك، وأعرب عن تقدير حكومة وشعب السودان للدور الكبير الذي قامت به دولة جنوب السودان في مفاوضات السلام والاتفاق الذي سيتم توقيعه بداية الشهر القادم.

 

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.