تجمّع المهنيين السودانيين يميط اللثام عن الاجتماع مع الحزب الاتحادي الموّحد

472

الخرطوم: باج نيوز

الطرفان أمّنا على تكوين لجنة مشتركة لمتابعة ماتم من اتفاقات وتنسيق المواقف المشتركة.

كشف تجمّع المهنيين السودانيين عن تفاصيل الاجتماع الذي عقد مع الحزب الاتحادي الموحدّ مؤخرًا، موضحًا أنّه أمنّ على أربع محاور سيتمّ تنفيذها خلال المرحلة المقبلة.

وقال التجمّع بحسب الصفحة الرسمية اليوم”الجمعة”، إنّه تمّ الاتّفاق على ضرورة الإسراع بإعادة هيكلة قوى الحرية والتغيير وتوسيع المشاركة لتشمل الأجسام الموقّعة على الإعلان ‏والتى شاركت فى الثورة وإعداد رؤية سياسية واقتصادية شاملة.

‏وأوضح المهنيين أنّه تمّ التأمين على تدار عملية السلام بصورةٍ شاملةٍ وعلى أساس القضايا وعلاج مسببات الحرب والتهميش بصورة جذرية، والعمل على صياغة ‏رؤية مشتركة لعملية السلام يتم نقاشها مع جميع الأطراف.‏

‏وأمنّ الاجتماع الذي عقد قبل أيامٍ بحسب التعميم الصحفي، على تكوين المجلس التشريعي على أنّ يكون ممثلاً لقوى الثورة، والعمل المشترك من أجلّ ‏وضع تصور لاختيار أعضاء المجلس التشريعي.‏

وتمّت الإشارة خلال الاجتماع إلى ضرورة سدّ الفراغ النقابي عاجلاً، ودعوة مجلسي السيادة والوزراء لإجازة قانون النقابات الموّحد 2020 وذلك حفاظًا على استقلالية وديمقراطية العمل النقابي.

ومنذ أبريل الماضي، يشهد السودان مرحلة انتقالية يتقاسم فيها السلطة الجيش وقوى الحرية والتغيير تستمر لمدة”39″ شهرًا تنتهي بإجراء انتخاباتٍ.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.