1135*120   Last

بعد الأنباء باطلاق سراحه..سوداكال في المريخ..ماذا يحدث خلف الكواليس؟

1٬953

الخرطوم: باج نيوز

يترقب الشارع المريخي، الأنباء التي أكّدت اطلاق سراح رئيس النادي ـ آدم عبد الله الشهير بـ”سوداكال”.

وكانت صحيفة التيار أشارت في عددها الصادر”الجمعة” الماضي عن إطلاق سراح رئيس النادي – المحتجز لدى السلطات – بينما أوضح مقربون من الرجل إلى أنّ إجراءات إطلاق السراح لم تكتمل وأنّها تأجّلت إلى يوم غدٍ”الأحد”.

 

وفقًا لمصادر مقرّبة من سوداكال، فإنّ اكتمال إجراءات إطلاق سراح رئيس المريخ ستتمّ في غضون اليومين المقبلين.

المصادر ذاتها، أشارت إلى أنّ سوداكال، ورغم تواجده في الحبس، طيلة الفترة الماضية إلاّ أنّه ظلّ يتابع كلّ صغيرةٍ وكبيرة بالنادي، ويتولى الصرف على فريق الكرة الأوّل بتخصيص إحدى الشخصيات المحسوبة عليه والتي ظلّت دائمًا تتردّد على الفريق وتجري الكثير من الاتصالات بمسؤوليه للإيفاء بأيّ احتياجاتٍ مطلوبة.

ويقول مصدر مقرب من سوداكال لـ”باج نيوز”، إنّ إطلاق سراحه من شأنه أنّ ينعكس إيجابًا على الأوضاع الإدارية بالنادي لجهة أنّ هناك الكثير من الاستحقاقات التي تتطلّب تواجده، مشيرًا إلى أنّ الخطوة ينتظرها الكثيرين.

 

وكشف عن أنّ الجناح الذي يساند سوداكال داخل أروقة مجلس الإدارة ينتظر الإفراج عن الرجل حتى يتمّ الاجتماع معه والتشاور حول عدد من القرارات التي من المفترض أنّ يتمّ توضيح ووضع النقاط على الحروف عليها وعلى رأسها موعد الجمعية العمومية إلى جانب بعض المقترحات الأخرى التي تمّ الدفع بها.

حراك ومشاورات

المصدر ذاته يرى لـ”باج نيوز” أنّ الجناح الذي يساند سوداكال والذي يقوده أمين المال،الصادق مادبو، وعضو المجلس علي أبشر يتحرّك بكلّ قوةٍ من أجلّ دفع عجلة الاستقرار بالنادي مستدلاً بالحراك الأخير والقرارات التي تمّ اتخاذها سواء على الصعيد الإداري أو التنفيذي.

وكشف المصدر عن أنّ سوداكال أدار من – محبسه –  كان على تواصلٍ دائم مع أعضاء مجلسه وبارك القرارات التي اتخذت وعلى رأسها إقالة المدير التنفيذي السابق مدثر خيري.

ولفت المصدر إلى أنّ – سوداكال – تمّت مشاورته في قرار إقالة المدير التنفيذي، ووافق عليه، كما أنّه أطّلع على بقية القرارات التي صدرت تباعاً ولم يبدِ أيّ اعتراضٍ عليها.

ملف الاستقالات

وفق المعلومات التي كشفها مصدر موثوق لـ”باج نيوز”، هو أنّ الصادق مادبو يدير النادي بإيعاز وتكليفٍ مباشر من”سوداكال” الذي يثق في الأوّل.

وكشف المصدر الموثوق عن أنّ العلاقة بين رئيس النادي سوداكال، وعضو المجلس المستقيل علي أسد فاترة لافتاً النظر إلى أنّ الخطوة التي اقدم عليها الاخير متوقعة لجهة أنّ أسد لم يكن نشطًا في الآونة الأخيرة كما أنّه سبق وأنّ أشار لبعض مقربيه أنّ دورهم في مجلس الإدارة بات ينحصر في الإشراف والتخطيط بحسب موجهات النظام الأساسي الجديد.

يذكر أنّ مساعد رئيس النادي محمد موسى الكندو تمسّك بالاستقالة التي دفع بها خلال وقت سابق، وقال المصدر إنّ الكندو المحسوب على تنظيم التحالف المريخي يجد مساندة كبيرة من بعض قيادات التحالف في الاستقالة، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أنّ الآراء داخل التحالف بشأن الاستقالات غير متوافقة وهو الأمر الذي يتأكّد بوجود واحدًا من قيادات التنظيم داخل المجلس حتى اللحظة.

ولم يندهش المصدر في ختام حديثه لـ”باج نيوز” من تراجع الثنائي هيثم الرشيد وخالد أحمد المصطفى عن الاستقالة، لجهة أنّ الأخيرين في الأصل غير محسوبين على تيار التحالف المريخي، كما أنّهما من الشخصيات المقربة من سوداكال وسبق أن لعب الأخير دورًا كبيرًا في تراجعهما عن الاستقالة خلال أوقاتٍ سابقة لاسيما في حالة خالد أحمد المصطفى الذي لا تعتبر استقالته الأخيرة هي الأولى له في عهد المجلس الحالي.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.