انتهاء جولة مفاوضات سد النهضة دون التوصل إلى اتفاق

154

الخرطوم: باج نيوز

انتهت مفاوضات الجولة الحالية بين السودان ومصر وإثيوبيا بشأن سد النهضة  دون التوافق على مسودة الاتفاق المدمجة المنتظر تقديمها لرئاسة الاتحاد الأفريقي اليوم، وبعد فشل الأطراف في التوصل إلى توافق  أصبح الخيار متروكاً لكل دولة مخاطبة رئاسة الاتحاد الأفريقي بشكل منفرد.

وتواصلت اليوم “الجمعة” المفاوضات الثلاثية بين الدول الثلاث بشأن ملء وتشغيل سد النهضة والمشروعات المستقبلية على النيل الأزرق بمشاركة وزراء الري والموارد المائية وبرعاية الاتحاد الأفريقي وبحضور الخبراء والمراقبين من الاتحاد الإفريقي، الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية.

وانعقدت الجلسة بعد مفاوضات مطولة بين الدول الثلاث على مستوى الخبراء لدمج مسودات الاتفاقيات المقترحة من الدول الثلاث.

وأوضح السودان أنه شارك في الجولة الحالية رغم تحفظاته عليها بالنظر إلى أن للدول الثلاث تجارب مازالت حاضرة في تبني هذه الصيغة في تقريب وجهات النظر، واقترح السودان دورا أكبر للخبراء والمراقبين في التوصل للمسودة المدمجة.

وخلال الجلسة قدم خبراء الدول الثلاث تقريراً عن أعمال اللجان في محاولة الخروج بمسودة اتفاق موحد من المسودة المدمجة لمقترحات الاتفاقيات المقدمة من الدول الثلاث، وبعد تقييم دقيق لتطور المفاوضات ومراجعة عمل فرق الخبراء على مدى الأيام الماضية، بدا واضحاً تعثر مسيرة دمج المسودات الثلاث.

وقال وزير الري والموارد المائية البروفيسور ياسر عباس، أن التوصل لاتفاق يحتاج إرادة سياسية وشدد على أن استمرار المفاوضات بصيغتها الحالية لن يقود لتحقيق نتائج عملية، وأكد أن المفاوضات هي الطريق الوحيد للتوصل لاتفاق وأضاف عباس “السودان سيكون مستعداً لإستئناف المفاوضات في أي وقت بعد التواصل مع رئاسة الإتحاد الأفريقي”.

ومن المقرر أن يعقد عباس مؤتمراً صحفياً غداً “السبت” ا بقاعة وكالة السودان للأنباء لشرح موقف السودان من التطورات في ملف التفاوض.

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.