1135*120   Last

المالية: إزالة السودان من قائمة الإرهاب ليست مرتبطة بأي ملف آخر

349

الخرطوم: باج نيوز

قالت وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة هبة محمد علي، إن الاقتصاد السوداني لن يحدث له تغيير (بكرة الصباح) عقب القرار الأمريكي بالإزالة من قائمة الدول الراعية للإرهاب- على حد تعبيرها.

وقطعت في مؤتمر صحفي بوكالة السودان للأنباء اليوم “الثلاثاء”، بأن ملف استبعاد السودان من قائمة الإرهاب ليس مرتبطاً بأي ملف آخر بما يتيح للسودان مراجعة علاقته الدبلوماسية والسياسية بطريقة منفصلة.

وأكدت أن إزالة اسم السودان من قائمة الإرهاب ستمكن البلاد من توفير مبالغ طائلة تصل إلى (20%) من التكلفة الحقيقية كانت تنفقها على استيراد السلع الإستراتيجية من عرض البحر ومن دول محدودة.

وشكت هبة من عدم مقدرة البلاد على الإيفاء بالالتزامات المالية للسلع الإستراتيجية لعدم توفر النقد الأجنبي الكافي في ظل التشوهات المرتبطة بسعر الصرف ووجود اسم البلاد في قائمة الإرهاب.

وقالت: “نحن البلد الوحيد التي تمتلك خمسة أسعار صرف مختلفة”، وكشفت أن البلاد تنفق شهرياً نحو (206) مليون دولار لاستيراد السلع الإستراتيجية (القمح، المحروقات والأدوية).

وأكدت هبة أهمية تعديل سعر صرف الجنيه السوداني مقابل الدولار الأمريكي في أقرب وقت للسماح للتحويلات الخارجية بالانسياب بسعر مجزٍ عبر الأجهزة الرسمية بعد إزالة السودان من قائمة الإرهاب.

وأوضحت أن قرار الإزالة من قائمة الإرهاب سيجعل البلاد تتحصل على مبلغ (1.7) مليار دولار سنوياً والحصول على مساعدات عينية ومالية وتقنية، وكشفت أن مديونية الولايات المتحدة الأمريكية على السودان تصل إلى (700) مليون دولار من جملة (60) مليار دولار ديون السودان الخارجية.

وأشارت هبة إلى جهود مبذولة لجدولة الديون عبر اتفاقات مع الدول الدائنة أو الحصول على إعفاء بعد إزالة اسم السودان من قائمة الإرهاب، ونبهت لأهمية إزالة كل المديونية الخارجية وعدم اللجوء الى الاستدانة مرة أخرى.

Last 728*120

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.