1135*120   Last

المؤتمر الشعبي: موكب30 يونيو إعلان بسحب الثقة من الحكومة الانتقالية

756

الخرطوم: باج نيوز

أكّد على موقفه الثابت من احترام حرية التعبير السلمي وتسيير المواكب الاحتجاجية.

قال حزب المؤتمر الشعبي في السودان إنّ الدعوة لموكب30 يونيو هو بمثابة إعلانٍ من الشباب بسحب الثقة من الحكومة الحالية، مطالبًا برحيل رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

وأشار حزب الترابي إلى أنّ شباب الثورة ما زال البرلمان الذي نصب الحكومة الانتقالية وأنّ على الأحزاب السياسية رفع يدها عن المسيرة الشبابية حتى لا تنجرف عن أهدافها، داعيًا السلطات إلى حماية المسيرة.

ودعا تجمع المهنيين السودانيين قائد  الحراك  الاحتجاجي، إلى تنظيم مليونية في 30 يونيو، باسم “تصحيح المسار”، لاستكمال مطالب الثورة.

وأوضح المؤتمر الشعبي في بيانٍ صادر اليوم”السبت”، أطّلع عليه”باج نيوز”، إنّ مظاهر الخروج على الحكومة الحالية ما زالت موجودة وتتجلى في صفوف الوقود وارتفاع أسعار السلع الأساسية والكهرباء وتضاعف هموم المعيشة على المواطن.

وأشار إلى فشل الحكومة الانتقالية في تحقيق العدالة واستخدام مؤسسات السلطة في إسكات الأصوات المعارضة وظهور التشفي والانتقام.

وتابع” لقد ظهر الانتقام وعاد الفساد بسيطرة شركات حزبية على موارد السودان وضياع الشفافية بعدم كشف حجم المعونات الخارجية وأوجه صرفها”.

ودعا المؤتمر الشعبي الأحزاب والقوى السياسية السودانية للتفاكر حول مآلات الأوضاع تحقيقًا للمصلحة الوطنية العليا والخروج بمشروعٍ وطنيّ مجمّع عليه يجنّب البلاد الكيد وتصفية الحسابات والانزلاق نحو الهاوية.

و”السبت”، أصدرت أمن ولاية الخرطوم قرارًا بالإغلاق الشامل يومي التاسع والعشرين والثلاثين من يونيو تحسبًا لأعمالٍ تخريبية بحسب ما أشارت اللجنة في بيانها.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.