المؤتمر السوداني: تبقت قضية واحدة في المفاوضات بين الحكومة والجبهة الثورية

788

الخرطوم: باج نيوز

أعلن حزب المؤتمر السوداني أن المفاوضات بين الحكومة والجبهة الثورية قطعت أشواطاً بعيدة، مضيفاً أنه تبقت قضية واحدة فقط لم يتم حسمها تتصل بتكوين المجلس التشريعي، وأوضح أن أطراف التفاوض استطاعت إيجاد حلول مقبولة لـ “5” منها.
وقال المؤتمر السوداني اليوم “الجمعة” إنه حال تم الاتفاق حول قضية التشريعي يمكن التوقيع بالأحرف الأولى بين الحكومة وأطراف التفاوض في جوبا قريباً.
وطرحت أطراف التفاوض في جوبا موقفاً يتمثل في حصولها على نسبة 35% من مقاعد البرلمان، ثم أبدت مرونة بقبولها تخفيض النسبة لـ30% من مقاعد البرلمان أي ما يصل إلى نسبة (٩٠ مقعداً).
وطبقًا للبيان فإن ذلك يأتي لتحصين الاتفاق من مبدأ الغلبة البرلمانية.
وطرحت الحكومة وقوى الحرية والتغيير تمثيل الثورية بجناحيها “50” مقعداً في المجلس التشريعي حفاظاً على التوازن بين الكتل المختلفة.
ودعا المؤتمر السوداني أطراف التفاوض لاتخاذ موقف شجاع يقوم على حل وسط بين الموقفين مع تحصين الإتفاق بأن يكون تعديله رهيناً بموافقة كافة الأطراف لا برأي فئة غالبة.
وطالب أن يشمل الإتفاق معايير صارمة في تشكيل البرلمان تقوم على التمثيل المتوازن لأقاليم البلاد بجميع فئاتها والتمثيل العادل للنساء والشباب.
وحث المؤتمر السوداني الحكومة الانتقالية على إيجاد مبادرات تفك عقدة التفاوض مع الحركة الشعبية لتحرير السودان – قيادة الحلو-  وحركة تحرير السودان قيادة عبد الواحد لضمان الوصول لسلام شامل في وقت متزامن.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.