الحرية والتغيير: مؤتمر برلين حقق نجاحًا كبيرًا وسندًا لثورة الشعب

212

الخرطوم: باج نيوز

أشارت إلى أنّ الثورة منتصرة.

قالت قوى الحرية والتغيير الحاضنة السياسية لحكومة الفترة الانتقالية في السودان إنّ مؤتمر برلين حقق نجاحًا كبيرًا تمثّل في السند الواسع لثورة الشعب وسعيه نحو السلام والتحوّل الديمقراطي والاستقرار الاقتصادي، موضحةً أنّ ما تمّ تدشين عصرٍ جديدٍ يعود فيه السودان فاعلاً دولياً وسط رصفائه، وليؤسس شراكة تقوم على التعاون المتبادل المتوازن.

وأشارت إلى أنّ قيمة السند في مؤتمر برين هو المشاركة الواسعة والرسائل السياسية الواضحة التي لا لبس فيها حول التزام الأسرة الدولية بدعم الحكومة المدنية قولاً وفعلا.

و”الخميس”، خرج مؤتمر برلين بمشاركة”50″ دولة وجهة تمويلية بتقديم مبلغ”1.8″ مليار دولار لدعم الحكومة الانتقالية في السودان من أجلّ تحفيز اقتصاده المتراجع وتوفير نقدٍ أجنبي لمنع تدهور في أسعار الصرف.

ووفقًا لبيانٍ صادر عن المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير اليوم”الجمعة”، أطلّع عليه”باج نيوز”، فقد أشارت قوى الحرية والتغيير إلى أنّه سيتمّ تجاوز تحديات طريق الانتقال بالعمل الدؤوب الملتزم بواجبات الثورة ومهامها.

وأضاف البيان” نقتنص هذه السانحة لتحية رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وطاقمه الوزاري على ما بذلوه من جهد في إصلاح علاقات السودان الخارجية”.

وقدّمت قوى الحرية والتغيير الدعوة إلى أصدقاء السودان لمواصلة دعم الحكومة الإنتقالية والالتزام بما قطعوه من تعهدات تخاطب الأولويات المطروحة بواسطة حكومة السودان.

وأردفت في بيانها” نؤكّد أنّ ثورة شعبنا منتصرة بوحدة إرادته وعزمه على المسير في طريق تحقيق غاياتها في الحرية والسلام والعدالة”.

ويواجه السودان أزمات تمثّلت في المحروقات والخبز وتدهور مستمرّ في عملته الوطنية، بجانب ديون ينتظر أنّ تصل إلى”56″ مليار دولار نهاية العام الحالي.

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.